لقاء إعلامي موسيقي حاشد في الكونسرفتوار الوطني

القوّاس: استطعنا وقف الانهيار وبناء نهضة جديدة

لمناسبة مرور سنة على توليها رئاسة مجلس إدارة المعهد الوطني العالي للموسيقى، أقامت الدكتورة هبة القواس لقاء إعلاميًّا موسيقيًّا في مبنى الكونسرفتوار الوطني في سن الفيل في حضور حشد كبير من الصحافيين والإعلاميين من معظم الوسائل الإعلامية المرئية والمسموعة والمكتوبة والإلكترونية اللبنانية والعربية والعالمية، بالإضافة إلى وجوه ثقافية وموسيقية وأكاديمية، إلى جانب أعضاء من مجلس إدارة الكونسرفتوار ومن الهيئتين التعليمية والإدارية وطلاب.

استهل اللقاء بالنشيد الوطني عزفًا على البيانو مع التلميذ فارس عبد العال، ثم افتتحت اللقاء الإعلامية ماجدة داغر مرحّبة بالحضور شاكرة الإعلام على التغطية المميزة والكثيفة. وقدمت للحضور برنامج اللقاء الذي انقسم إلى قسمين، تضمن الأول مؤتمراً صحافياً للقواس، أما القسم الثاني فكان موسيقيًا بامتياز مع عزف لطلاب البيانو، وبرنامج موسيقى مع طلاب أوركسترا القسم الشرقي.

وتوجهت القواس إلى الحضور بكلمة عددت فيها الإنجازات التي تحققت خلال هذا العام من توليها مهمتها، متوقفة عند نقاط عديدة طرحتها في شكل مفصّل، شارحةً فيها ما استطاعت تحقيقه من الاستراتيجية التي أطلقتها في بداية مهمتها في إدارة الصرح الموسيقي الوطني. وجاء في كلمتها:
أهلا وسهلاً بكم حيث الموسيقى تعود لترسم وجهنا الحضاري والثقافي، حيث هوية لبنان واللبناني توقّع حضورها رغم كل العواصف التي تحاول الاطاحةَ بها.
عامٌ على تكليفي من قبل معالي وزير الثقافة القاضي محمد وسام المرتضى برئاسة هذا الصرح الموسيقي الثقافي الكبير. مهمةٌ ظاهرُها رئاسةُ المعهد الوطني العالي للموسيقى وباطنُها وقفُ انهيار ِهذا الكونسرفتوار العريق، بل العملُ على نهضةٍ تخترق الصعابَ وتستمدُ من هذا الزمن الذي نصارع فيه جميعاً نحن اللبنانيين لبقائنا وبقاء هويتنِا وبقاءِ وطنِنا قوةً تصنعُ المعجزة.
لقد أطلقت بياني الأول منذ عامٍ في احتفال التسلم والتسليم، وفيه استراتيجيةُ عملٍ انقاذي يستلهمُ من الانهيار الاقتصادي حلولاً ويبني من الضعف أفكاراً خارج الصندوق.

 

اليوم أردت أن أشاركَكم ما تحقق بعد عام كامل، مما أطلقتُه في بياني الأول ضمن استراتيجيةٍ أعددتُها للعمل على انقاذ الكونسرفتوار، ايماناً مني بأن في استطاعتِنا أن نبنيَ استراتيجيةً طويلةَ المدى تؤسسُ لمرحلةٍ جديدة تكون فيها الموسيقى والمعرفة أحدَ الأعمدة الأساسية لنهوض لبنان.
وأضافت: “في الوقت نفسِه أردتُ هذا اللقاء أن يؤسسَ للشفافية البناءة في موقعٍ من مواقع الدولة الرسمية، نشهد معاً على ما تحقق من أحلامٍ وخطط، ثم نعيد حساباتِنا على الملأ، ونرسم خطوطاً جديدة نعمل على تنفيذِها لنلتقيَ في مرحلةٍ قريبة نتشاركُ من جديد بما أُنجزَ منها وتحقق.
بدايةً أود أن أتقدمَ بالشكر من معالي وزير الثقافة القاضي محمد وسام المرتضى على وصايتِه الأمينة وايمانِه بهذا الصرح، وعلى كل الدعم الذي أولاني اياه، وأشكرُه لكل ما أقدمَ عليه باصرارٍ وايمانٍ لنحققَ ما حققناه رغم جميع الصعوبات. كما أود شكر الحاضنَ والراعي دولة رئيس مجلس الوزراء الرئيس نجيب ميقاتي الذي ظللَنا بدعمه ووقوفه الى جانبنا وايمانِه بدور ِالكونسرفتوار والأوركسترات والموسيقى في اعادةِ نهضة لبنان.
مسار الإنجازات:

– ٧ حزيران ٢٠٢٢ تاريخُ مباشرةِ مهامي كرئيسةٍ للكونسرفتوار الوطني العالي للموسيقى، حيث بدأت فوراً العمل على موازنةٍ جديدة لعام ٢٠٢٣ تقلب الموازينَ المعتادة في الأرقام، لتصبحَ أقربَ إلى موازنةٍ تستطيع مواجهةَ الوضعِ المالي الراهن. (أذكر العاملين معي في الادارة لم يصدقوا حجم الأرقام التي كنت أضعها وكانوا يحاولون اقناعي بتغييرها).

 

– ٩ حزيران ٢٠٢٢ حفل التسلم والتسليم برعاية وزير الثقافه القاضي محمد وسام المرتضى، حينها أطلقتُ بياني الأول، وكنت أعلمُ صعوبةَ ما سأواجهُه رغم الاستراتيجية الكبيرة التي وضعتها، وكانت من ابرز اولوياتي وهمومي ان نعملَ على تسويةِ الاوضاع الراهنة للأساتذة والموسيقيين والطاقم الإداري في المعهد الوطني.
– حزيران ٢٠٢٢ بدأتُ ورشةَ العمل بإعدادِ ستة مراسيم تهدف إلى تغيير وضع الهيئة التعليمية والأوركسترا والهيئة الادارية.
– ١٦ حزيران ٢٠٢٢ بدأتُ العلاقات الدبلوماسية التي أسست لبداية الشراكات والتبادلِ الموسيقي الثقافي، بدءًا بزيارة معالي سفير المملكة العربية السعودية ثم سفير بولندا وسفير مصر وسفير تونس والملحق الثقافي الايراني وسفير النمسا وتشيكيا والملحق الثقافي الفرنسي ومدير المعهد الفرنسي، وسفير سلوفاكيا وسفير رومانيا والملحق الثقافي الروسي ومدير المركز الثقافي الروسي، والسفير الاسباني… ذكرتُ بعضَ سفراء الدول الذين نعمل معهم على تأسيس علاقاتٍ ثقافيةٍ موسيقية دبلوماسية داعمة لمعهدنا، وسنرى في النقاط التالية كيف بدأ تجسيدُها.

 

– ٢١ حزيران ٢٠٢٢ عقدت اولَ اجتماع مع الهيئة التعليمية في الكونسرفتوار، تناولت فيه القضايا الصعبة التي يواجهها الاساتذة في هذه المرحلة الصعبة ، وتحدثت عن الحلول وضرورةِ تعاونِنا جميعاً اكثر من اي وقت مضى، واكدت لهم اني لن أتركَ ايَ وسيلة لتحصيلِ حقوقِ جميع الاساتذة والعاملين في الكونسرفتوار. وكذلك اول اجتماعين بالأوركسترا الفيلهارمونية والأوركسترا الشرق عربية.

– ٢٥ حزيران ٢٠٢٢ اقمنا احتفالات عيد الموسيقى العالمي في جميع مناطق لبنان. (وكانت سابقة تحصل لأول مرة في المعهد وخاصة لجهة الأماكن التي ميزت طبيعة الاحتفالات).
– حزيران ٢٠٢٢ انشاء قسم الميوزيكولوجيا والاثنوميوزيكولوجيا Musicology & Ethnomusicology
– حزيران ٢٠٢٢ انشاء قسم الصوتيات والموسيقى الالكترونية Music Synthesis & Technology
– حزيران ٢٠٢٢ انشاء قسم الباليه والرقص المعاصر.
-٣ تموز ٢٠٢٢ قمت بتسليم المراسيم التي عملت عليها مع الفريق الاداري ليلا نهارا، وسلكت المراسيم طريقها الى مجلس الشورى وتابعت مسار المراسيم الستة الى ان صدرت في تاريخ ٥ كانون الاول ٢٠٢٢ والتي رفعت اجورَ الاساتذة والموسيقيين والأوركسترات واصبح الراتب ُالجديد حقاً مكتسباً للجميع ابتداء من ١ كانون الثاني ٢٠٢٣

– كما عملت على تحصيل ما تبقى من حقوق العاملين في الكونسرفتوار المتوقفة منذ ٢٠٢١.
– تحصيل جميع مستحقات ٢٠٢٢
– الحصول على تجديد الموافقة على بدل النقل المؤقت من وزير المالية بعد أن كانت الوزراة قد أمرتْ بعدم أحقية الاساتذة بالحصول عليها بسبب كونهم متعاقدين.
– إتفاقية تعاون مع الصديق بيار الضاهر المؤمن بقيامة لبنان من خلال الكونسرفتوار والموسيقى والثقافة والحضارة وبالتالي مع المؤسسة اللبنانية للإرسال، وتضاف للشيخ بيار أنه هو من بادر إلى اقتراح هذا التعاون لضرورة تعاون الثقافة والموسيقى مع الاعلام.

– أيلول ٢٠٢٢ تعيين عازف الغيتار العالمي خوسيه ماريا غياردو دل راي سفيراُ للكونسرفتوار. (والذي سيقوم بمدّ جسور مع جهات تمويلية وموسيقية باسمنا).
– أيلول ٢٠٢٢ الاتفاق المبدئي مع أهم أكاديميات الغيتار – الأكاديمية الأسبانية للغيتار والتي ستأخذ على عاتقها تطوير مناهج الغيتار وتدريب الأساتذة على التقنيات الحديثة والاهتمام بتطوير التلاميذ. وهم الآن بآخر مرحلة من استقطاب التمويل للمشروع في لبنان.
– أيلول ٢٠٢٢ تعيين قائد الأوركسترا الفرنسي العالمي بيار بلوز سفيراً للكونسرفتوار والأوركسترات. (والذي سيقوم بمد جسور مع جهات تمويلية وموسيقية باسمنا).

 

– أيلول ٢٠٢٢ اتفاقية مع الأستاذ شادي سعد ومؤسسة Blue Sound لتأمين جميع احتياجات المعهد في الاحتفالات التي يقوم بها لناحية الصوت والضوء وتجهيزات بناء المسرح.
– آب ٢٠٢٢ مناقشة موازنة ٢٠٢٣ والحصول على معظم ما أدرجناه في الموازنة.
– أيلول ٢٠٢٢ اتفاقية مع الأستاذ عبدو حسيني لمتابعة الانتاج ومع شركته Ticketing Box Office.
– ٤ تشرين الثاني احتفال في باحة المستشفى الحكومي في بعبدا ضمن اتفاقية خاصة بين الكونسرفتوار ومستشفى بعبدا الجامعي الحكومي، وهذه الاتفاقية تعنى بتأمين الطبابة والاستشفاء لجمبع العاملين في المعهد وعائلاتهم، في ظل عدم تمكن الضمان الاجتماعي من التغطية بسبب ظروف انهيار الليرة. وقد تمكنا من تنفيذ هذا المشروع الضخم بدعم من العديد من الجهات، وكانت سفارة المملكة العربية السعودية من أكبر الداعمين للحفل ولهذا المشروع، ومن بين الداعمين السيد محمد كانو وسعادة السيدة هدى الخميس كانو (الامارات العربية)، سعادة السفير المصري د. ياسر علوي والشيخ بيار الضاهر، Blue Sound وبخعازي).

 

– إتفاقية مع السفير الروماني على دعم الأوركسترا وتحديداً على المساهمة بقيام حفلي الاستقلال اللبناني والعيد الوطني الروماني حيث تعتزم الأوركسترا اللبنانية استقدامَ عازفيها السابقين الذين غادروا البلد بسبب الظروف الاقتصادية للأداء في هذين الحفلين.
– ٢٢ تشرين الثاني ٢٠٢٢ قام الكونسرفتوار بتنظيم الحفل الرسمي الوحيد لعيد الاستقلال في قصر الاونيسكو برعاية دولة رئيس مجلس الوزراء الاستاذ نجيب ميقاتي وضمن اتفاقية مع السفارة الرومانية ومؤسسة الملكية الفكرية وحقوق الأداء في رومانيا استطعنا استكمال ما نقص من الأوركسترا الفلهارمونية من موسيقيين الى لبنان للمشاركة في هذا الحفل، وهذا الحفل تمّ بدعم من المؤسسة اللبنانية للارسال ومؤسسة هبة القواس الدولية، مؤسسة Blue Sound).

 

– ٢٦ تشرين الثاني حفل العيد الوطني الروماني.
– اتفاقية مع قائد الأوركسترا الفرنسي جان بيار شميت لاقامة حفل دعماً للأوركسترا الفلهارمونية. وأقيم الحفل في ٣ كانون الأول.
– ٥ كانون الأول الموافقة على مراسيم المعهد بعد العمل المستمر للوصول الى ذلك.
– ٢٣ كانون الاول ٢٠٢٢ احتفال عيد الميلاد المجيد.
– توقيع اتفاقية مع مؤسسة Erasmus من خلال سفير النمسا في لبنان لتدريب التلاميذ المتقدمين.
– ٥ شباط اصدار مرسوم قانون خاص باعتمادات المعهد أحيل الى مجلس النواب.
– ٥ شباط اصدار مرسوم استثنائي يتعلق برخصة البناء لمبنى الكونسرفتوار الجديد الذي يُبنى بهبة من الدولة الصينية.
– العمل على اتفاقيات تعاون عربية ودولية عبر سفراء الدول المعتمدين.
– اجتماعات دورية مع الاساتذة خلال العام.

 

– ١٠ نيسان ٢٠٢٣ حفلة عيد الفصح “القيامة المجيدة” في بكركي لأول مرة في تاريخ الكونسرفتوار برعاية وحضور غبطة البطريرك مار بشارة بطرس الراعي.
– ١٨ نيسان ٢.٢٣ تمت الموافقة على مرسوم السلفة للمعهد.
– ١٨ نيسان ٢٠٢٣ ادراج الكونسرفتوار لاول مرة مع مرسوم وزارة التربية والجامعة اللبنانية ، والحصول على زيادة اضافية ١٠٠ /١٠٠على بدل الساعة الجديدة لكافة المتعاقدين الموسيقيين بالساعة في الكونسرفتوار.
– أيار ٢٠٢٣ تطوير اتفاقية بين الكونسرفتوار والسفارة الاسبانية والبدء من خلالها بتقديم الحفلات للتلامذة المتقدمين في قصر شهاب مقر السفير الاسباني، مما يعزز انفتاح الموسيقيين التلاميذ على نوعية خاصة من الحضور كما يعزز العلاقات الدبلوماسية ولها عائد مالي بسيط لدعم الأستاذ والتلميذ.
– ١٨ ايار تم تحويل السلفة الى حساب الكونسرفتوار في مصرف لبنان.

 

– ١٢ ايار ٢٠٢٣ أحيا الطالب مايكل بدوي الموراني (تلميذ الاستاذ محمد سبلبل) حفلَ عزف بيانو، في منزل السفير الإسباني، وفقا لاتفاقية التعاون الثقافي الموسيقي بين الكونسرفتوار والسفارة الاسبانية في لبنان، وذلك لتشجيع الطلاب الشباب كما والاساتذة، وفتح ابواب الإنتاجية.
– ٢٩ ايار تم تحويل المساعدات المالية الى حسابات جميع الاساتذة.
– ٣١ ايار ٢٠٢٣ تحويل فروقات الرواتب الجديدة ٢٠٢٣ الى حسابات جميع الاساتذة.
– ١ حزيران عودة التدريس الحضوري الكامل للكونسرفتوار، أساتذة وتلاميذ بعد انقطاع عن الحضور والاستمرار بالتعليم عن بعد من بدء جائحة كورونا.
– ١٠ حزيران ٢٠٢٣ الراتب الجديد في حسابات جميع الاساتذة.

– ٢٤ و ٢٥ حزيران ٢٠٢٣ للسنة الثانية على التوالي، اقامة حفلات عيد الموسيقى العالمي على امتداد المناطق اللبنانية، انطلاقا من مطار رفيق الحريري الدولي كدعوة للجميع للقدوم الى لبنان، وامتداداً الى كافة المناطق اللبنانية التي ملأتها أوركسترا الطلاب وتخطت في مطار بيروت مثلا ال٧٠ عازفاً وكذلك العزف المنفرد والجماعي والغناء بقسمَيه الغربي والعربي.
وختمت القواس: “وهنا أشكر الداعمين الأساسيين لهذه الإنجازات، بدءا برئيس مجلس الوزراء، وزير الثقافة وزير المالية أمين عام مجلس الوزراء، مجلس الادارة، نائبة الرئيس أمينة بري، وأخص بالشكر من عملت معنا تحت ضغوطات كثافة الانجاز والسرعة التي كنا نعمل بها السيدة عليا عباس، وطبعاً أشكر الفريق الاداري وأخص بالشكر رئيسة الدائرة شارلوت الأسعد التي سهرت معي ليل نهار لنستطيع مواصلة سرعة الانجاز، وأشكر جميع الاساتذة الذين استمروا بالتعليم عن بعد رغم الظروف وأخص بالشكر جميع الاساتذة الذين واظبوا على التعليم الحضوري قبل الحصول على المستحقات المنتظرة، ولم يتخلفوا ليوم واحد. واشكرا الاوركستراتين الفيلهارمونية والشرق عربية على مساهمتهم في رفع اسم الكونسرفتوار ولبنان في المحافل الدولية من خلال كل الحفلات التي قمنا بها. واخص بالشكر قائدي الأوركسترا الذين اشتركوا هذا العام في الحفلات التي أقامها المعهد وهم غارو أفيسيان، اندريه الحاج و لبنان بعلبكي.
الآن مرحلة جدية سنخوضها لاسترجاع مقومات الأوركسترات الوطنية والنهوض بها، وكذلك العمل على وضع أنظمة المعهد المالية والادارية والأكاديمية واقرار قوانينها، العمل على Accreditation System الجديد، العمل على تغيير كافة المناهج التعليمية في المعهد لتتناسب والمستوى الأكاديمي العالمي الجديد. كما العمل على بناء البنى التحتية التي تخولنا من الوصول إلى ايكوسيستم موسيقي كامل في لبنان والمنطقة.

 

وتحدث باسم الهيئة التعليمية الأستاذ كابي حسواني الذي قال: “الكونسرفتوار بأيدٍ أمينة جبارة واثقة، نم وتحول قلعة حصينة لا تهزها الرياح، ونحن جميع أفراد الهيئة التعليمية نضع امكانياتنا في خدمة المعهد الوطني”. ثم كانت كلمة للأستاذ في الكونسرفتوار الدكتور نبيل جعفر وجاء فيها: “نشكر د. القواس على جهودها الكبيرة في سبيل إعلاء شأن معهدنا وعلى كل ما قدمته، وخصوصاً بعد إنجازها المراسيم لصالح الهيئة التعليمية”. وتحدث الأستاذ أحمد كعكاتي متوجهاً إلى القواس: “استمدينا القوة والعزيمة منك بعد أن وصلنا إلى حافة الاستسلام والانهيار الكبير. نطلب ونتمنى من المعنيين بهذا الشأن الدقيق والكبير بأن تكون وتبقى على رأس مؤسستنا الدتورة هبة القواس رئيسة بالأصالة وليس بالوكالة”.
وفي القسم الثاني من اللقاء عزف مقطوعات على البيانو طلاب أستاذة البيانو في المعهد الدكتورة ميرا زنتوت، وقدموا لوحات موسيقية عالمية.

واختتم اللقاء بحفل موسيقي أحياه طلاب وكورال أوركسترا القسم الشرقي من إعداد وتدريب وتوزيع وقيادة قائد أوركسترا طلاب القسم الشرقي المايسترو فادي يعقوب، الذين قدموا برنامجًا موسيقيًا لكبار الموسيقيين اللبنانيين من إيلي شويري وزكي ناصيف وغيرهم.

شاهد أيضاً

موسم الهجرة المؤقتة: جهنّم لبنان ولا جنّة أوروبا؟

في مطلع أيار، صرّح رئيس الحكومة نجيب ميقاتي بأنه «سيُفتح المجال أمام اللبنانيين للذهاب بهجرة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *