الرئيس فلاديمير بوتين: أعطينا فرصة لمن ارتكب الخطأ.

 

– أعداء روسيا والقوميون المتطرفون في كييف أرادوا أن يقتل الجنود في بلادنا بعضهم البعض.

– غالبية المقاتلين في “فاغنر” وطنيون وموالون لدولتهم وأثبتوا ذلك عندما حرروا دونباس.

– وحدة عظيمة أبرزها المجتمع الروسي، وأثبتنا موقفنا بالدفاع عن الدستور ونظام بلادنا.

– الانقلاب المسلح كنا سنقضي عليه بأي حال من الأحوال.

– أعطينا فرصة لمن ارتكب الخطأ.

– بإمكاننا تجاوز أي لحظات صعبة تمر بها دولتنا.

– منظمو العصيان المسلح خانوا الوطن والشعب.

– المتمردون أردوا أن يقتل جنودنا بعضهم بعضا وهذا ما رغبت به كييف.

– الجمهور والأحزاب والمنظمات الدينية والمجتمع كله اتخذوا موقفا حازما في دعم النظام الدستوري.

 

شاهد أيضاً

الحوت :”هناك تسابق بالزمن بين تطورات المنطقة وأهمية انجاز الملف الرئاسي حتى لا يقع لبنان في الفراغ الطويل القاتل.

  …:”الوصول الى لائحة أسماء مرشحين نذهب بها جميعاً لننتخب من بينها الرئيس العتيد بجلسة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *