صحفي مصري عن الشيخ محمد مهدي شمس الدين: آراد مات ودفن في مكان لا يعلمه سوى ٢ من القيادة الشيعية

السفير نيوز_لبنان 🇱🇧

كشف الصحفي المصري أشرف العشري، عن معلومات جديدة تتعلق بالطيار الإسرائيلي رون أراد، الذي اختطف عام 1986 بعدما سقطت طائرته في جنوب لبنان.

وقال العشري في مقال له في صحيفة “الأهرام” المصرية، إنه أجرى مقابلة عام 1999 مع الشيخ محمد مهدي شمس الدين، الذي كان رئيسا للمجلس الإسلامي الشيعي الأعلى بلبنان، الذي كشف أن “أراد مات ودفن في مكان ما لا يعلمه سوى أنا واثنين فقط من القيادة الشيعية”.
وفي التفاصيل أوضح العشري أنه قرر بدء الحوار مع شمس الدين عن زيارته لمصر ولقاءاته وعلاقاته بمصر والأزهر وشيخه، و”كل ذلك حتى لا يعرف مسبقا بهدفي من طلب الحوار. وفي العشر دقائق الأخيرة فاجأته بأسئلة عن الطيار رون أراد فانتفض وتكهرب الجو”.
وأضاف: “بعد محاولات إقناع أجاب وأبلغني بالحرف قصة أراد انتهت لقد خطف وتمت محاكمته بمعرفتنا وحصلنا على كل ما نريد عن العدو الإسرائيلي. وبعد تعدد الأسئلة من جانبي. بادرني بالكشف عن عدة حقائق جوهرية وكانت أسرارا غاية في الأهمية وختم حديثه معي قبل النهوض، لقد مات أراد ودفن في مكان ما لا يعلمه سوى أنا واثنين فقط من القيادة الشيعية”.

المصدر: “الأهرام

شاهد أيضاً

النائب الحاج محمد رعد: “حساب القناصين لحاا … وللغدر القوٌاتي حسابه”

  مصطفى الحمود *حساب القناصين لحال.. وللغدر القوّاتي حسابه.. لن نندفع لحرب أهلية ولن نهدد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.