أطباء ينصحون بالتطعيم ضد كوفيد 19 دون تردد وخاصة لفئات محددة 

دمشق-سانا


اللقاحات الآمنة والفعالة ضد فيروس كورونا أداة لتغيير قواعد اللعبة كما تؤكد منظمة الصحة العالمية عبر الحماية من المضاعفات الخطيرة والوفاة وفي الوقت الذي تجاوز فيه عدد الجرعات الممنوحة عالمياً المليارين وفق إحصاءات غير رسمية لا يزال البعض يتخوف من أخذ اللقاح وسط شائعات ومعلومات مغلوطة كثيرة ترتبط به وتنشر يومياً على مواقع التواصل الاجتماعي.
بشكل مجاني واختياري توفر وزارة الصحة في سورية لقاح كورونا لكن وفق أولوية للكوادر الطبية والمسنين والمصابين بأمراض مزمنة وذلك عبر التسجيل على منصة الكترونية أطلقتها في الـ 5 من أيار الماضي.
مدير المشافي بوزارة الصحة الدكتور أحمد ضميريه أكد لـ سانا أن اللقاحات التي تمنحها الوزارة آمنة وتعطى في العديد من الدول وأن الآثار الجانبية التي سجلت حتى الآن خفيفة يقتصر معظمها على صداع وترفع حروري بسيط.
وبين الدكتور ضميرية أنه كلما كان عدد الأشخاص الذين تلقوا التطعيم ضد كوفيد 19 أكبر كانت النتيجة أفضل على مستوى المجتمع لتحقيق الأمن الصحي موضحاً أن اللقاح متاح للجميع مع الأولوية لكبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة وهو اختياري ومجاني.
ونبه إلى أن أخذ اللقاح لا يعطي مناعة كاملة ما يعني ضرورة الاستمرار بإجراءات الوقاية الشخصية في الأماكن المزدحمة مثل ارتداء الكمامة والتباعد المكاني.
نقيب أطباء سورية الدكتور كامل عامر لفت إلى أهمية خطوة وزارة الصحة بتطعيم العاملين الصحيين بمختلف الاختصاصات ضد كوفيد 19 لحماية الجيش الأبيض الذي كان في الصفوف الأولى للتصدي للفيروس وقال: بسبب كورونا خسرنا العديد من القامات الطبية لذلك من الضروري أخذ اللقاح وكل أنواعه آمنة وفعالة وأعراضها الجانبية خفيفة كالوهن العام وارتفاع الحرارة وتعالج بالخافضات.
ورأى الدكتور عامر أنه لا يوجد داع للتخوف من قبل المواطنين من أخذ اللقاح الموصى به عالمياً محذراً من المعلومات غير الصحيحة التي تنشر على مواقع التواصل الاجتماعي داعياً إلى الحصول على المعلومات الطبية من مصادر موثوقة ومن الأطباء المختصين.
كما اعتبر نقيب أطباء ريف دمشق الدكتور خالد الموسى أن الشائعات الكثيرة والمعلومات غير الدقيقة التي ينشرها البعض عن اللقاح تسببت بتخوف كثيرين من أخذه مبيناً أن فعالية اللقاحات متقاربة ومؤكداً أهمية التطعيم للكوادر الصحية لأنها على تماس مع المرضى لحمايتهم وحماية أسرهم.
الدكتور طريف العيطة اختصاصي جراحة عامة وتنظيرية لفت بدوره إلى أهمية أخذ المسنين وأصحاب الأمراض المزمنة اللقاح وخاصة مرضى السكري لكونهم عالي الخطورة في حال إصابتهم فيما نصح الدكتور بسام درويش اختصاصي جراحة صدرية وعامة ورئيس شعبة الجراحة الصدرية بجامعة دمشق مرضى الربو والحساسية بأخذ اللقاح دون أي تردد أو مخاوف.

شاهد أيضاً

كرواسون_مالح بدون عجين مورق 🥐

  #المقادير ثلاث اكواب ونصف طحين + ثلث كوب زيت + 3ملاعق كبيره زبادي + …