رحيل ثالث الرحبانة الكبار.

الياس الرحباني المؤسس لغلاف أمواج الذهبي.

عن عمر 83 سنة رحل ثالث الرحابنة الكبار الفنان الياس الرحباني، لينضم غلى كلٍّ من عاصي ومنصور بعد سنوات طويلة.

أمضاها في التميُّز عن كل من حوله بفنه الذي وصل إلى العالم قبل غيره بكثير، فكان الموسيقار الذي نهل من منهله كثيرون، كما أعطى الغرب أعمالًا لا يمكن تجاهلها هذا عدا اختراقه لعالم المسرح بأعمال لا يمكن تجاهلها في المسرح الغنائي اللبناني، هذا بالإضافة إلى السينما والتلفزيون حيث أبدع في وضع الموسيقى التصويرية لأعمال خالدة ما تزال موسيقاها تتردد في آذاننا..

إلياس الرحباني صاحب الرأي الذي حدَّد مسار العديد من النجوم من خلال العديد من برامج المواهب التي كانت بصمته فيها استثنائية، ظلَّ الفنان الأكثر تواضعًا مع كل نجاح وتفوّق وجائزة يحققها لنفسه أو لمن عمل معه وأعطاه من ألحانه ومن كلماته ومن استشارته ولمسته الفنيَّة، داخل الأستوديو الخاص به او خارجه…

إلياس الرحباني الصديق والمؤسس لغلاف أمواج الذهبي والذي قدًم بنفسه الجائزة لعائلة الفنان المخرج سمير الغصيني كما شارك في اختيار الشحرورة صباح للغلاف التالي (وهي التي قدَّم لها العديد من ألحانه)، إلى جانب الكبير الراحل الشاعر الياس ناصر وبقية أفراد “لجنة غلاف أمواج الذهبي” والتي كان إعلان تأسيسها من داخل الأستوديو الخاص به.

إلياس الرحباني صاحب المكتبة الموسيقية الأكبر في لبنان مع آلاف الألحان الخاصة به وفي مقدمها أعماله المميزة للسيدة فيروز، ووديع الصافي وملحم بركات وكثيرين غيرهم.رحم الله الياس الرحباني الصديق والحبيب والفنان وألهم عائلته الصغيرة والعائلة الفنيَّة الكبيرة وكل محبيه الصبر والسلوان.

المصدر: أمواج

شاهد أيضاً

بو فاعور لحمدان: قاتل الحريري وسارق السيارات والبيوت وسعار مخابرات سوريا

لفت عضو ​اللقاء الديمقراطي​ النائب ​وائل أبو فاعور​، إلى أنه “َدأب عميل ​رستم غزالي​، المدعو …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.