الشيخ الرفاعي يشارك في ندوة نقاشية عن كتاب “صبح الشام”

شارك المستشار في العلاقات الديبلوماسية الشيخ مؤمن مروان الرفاعي، باسم “تجمع علماء عكار”، في ندوة نقاشية عن كتاب “صبح الشام”، بدعوة من المستشارية الثقافية للجمهورية الإسلامية الإيرانية في لبنان ،والكتاب يشكل رواية عن الأزمة السورية من مذكرات وزير الخارجية الإيرانية، الشهيد حسين أمير عبداللهيان.
وشارك في النقاش، مسؤول مكتب شؤون الطلاب في السفارة السورية في لبنان الدكتور يحيى جلبي، مسؤول العلاقات الدولية في المجمع العالمي لأهل البيت، الدكتور محمد مهدي شريعتمدار،
والنائب السابق ورئيس تحرير جريدة البناء الدكتور ناصر قنديل.

وقال الشيخ الرفاعي في مداخلة له،: “إن بركة دماء الشهداء ستحفظ منطقتنا وشعوبنا ووجودنا، وهي التي سترسم مستقبل المنطقة وليس سايكس بيكو لا بوجهه القديم ولا بطرحه الصهيو-أمريكي الجديد. وإن ارتقاء القائد الجهادي الكبير الشهيد محمد نعمة ناصر سيؤثر بقوة في مسار انتصار المقاومة في جبهة الإسناد لدينا. والرد سيكون مؤلماً جدًا للعدو، ومحزناً لكيانه الموقت. ويد المقاومة ستطال بنيرانها كامل الأهداف التي رصدها الهدهد. وسيأتي اليوم الذي ننتصر فيه بمقاومتنا انتصارنا الأكبر حيث ستزول اسرائيل من الوجود”.
وفي الختام تم توقيع على الكتاب.

شاهد أيضاً

صنّاع “خيال صحرا” في حوار مفتوح مع الإعلام: انطلاق العدّ العكسي لعمل مسرحي لن يتكرّر!

: بحضور ممثلين عن مختلف وسائل الاعلام المرئية والمكتوبة والمسموعة، عُقِد أمس الثلاثاء لقاءٌ حواريٌ …