“الحبتور” تخفف حصار بيروت: قناة تلفزيونية واستديوهات انتاج ضخمة

كشفت “مجموعة الحبتور” الاماراتية عن المراحل الأولى لإطلاق قناة تلفزيونية جديدة في بيروت، توفر فرص عمل لنحو 300 شخص، وتضم مدينة إنتاج اعلامي على مساحة 100 ألف متر مربع، وذلك في خطوة نوعية تهدف الى “تعزيز المشهد الإعلامي والاقتصادي في لبنان”.

والمشروع، هو الأول من نوعه منذ العام 2010، بعد اغلاق معظم الاستديوهات التي كانت تصور برامج منوعات وألعاب ومسابقات لقنوات إعلامية عربية في بيروت، والاتجاه الى مصر ودبي، على خلفية التوترات الأمنية التي شهدها لبنان بالتزامن مع الحرب السورية.

ومن شأن هذه الخطوة، أن تعيد لبيروت دوراً إعلامياً لجهة استضافة قنوات عربية، بعدما اختارت الفضائيات الجديدة بمعظمها القاهرة والدوحة ودبي والرياض ولندن مراكز لها.

وقالت مجموعة الحبتور، في بيان، إنه من المتوقع أن توفر القناة ومدينة الأستوديوهات الفرص لأكثر من 300 لبناني في مجالات مثل الصحافة، الإنتاج، الفنون وغيرها، مما يعزز البيئة الإعلامية ويُسهم في تحفيز الاقتصاد المحلي. وأكدت المجموعة “اننا ملتزمون بتمكين القوى العاملة المحلية والمساهمة بشكل إيجابي في إحياء اقتصاد لبنان”.

وقال رجل الأعمال الإماراتي، خلف الحبتور، في تغريدة له في منصة “اكس”: “اخترنا لبنان بالتحديد دوناً عن غيره من الدول كمقر لقناتنا التلفزيونية الجديدة، بهدف خلق فرص عمل للشعب اللبناني وتشغيل الشباب والشابات، والمساهمة في تعزيز الظروف الاقتصادية والاجتماعية لأهلنا في لبنان”، مضيفاً: “هذا واجبي تجاه أهلي هناك، حتى إن لم أحقق أرباحاً أو استفادة مالية مجزية”.

وأضاف: “سيقدم مشروعنا الاستثماري الجديد أكثر من 300 فرصة عمل، وعوائد إيجابية على الإقتصاد ومجال الإعلام والإنتاج الفني”، لافتاً الى انه يؤمن “بشدة بالشباب اللبناني المبدع المُحبّ للحياة والإيجابية، وأرغب بدعمهم وعوائلهم وتعزيز المشهد الإعلامي والاقتصادي في لبنان”.

وأعربت الحكومة اللبنانية عن دعمها لهذه المبادرة الاستثمارية، مما يُسهل عملية الترخيص ويخلق بيئة ترحيبية للمشروع.

ولفت الحبتور الى انه تواصل مع رئيس حكومة تصريف الاعمال نجيب ميقاتي “الذي وعدنا بتقديم الدعم والتسهيلات لإتمام مشروعنا الاستثماري على أكمل وجه”.

وتعمل مجموعة الحبتور على تطوير مدينة استوديوهات في لبنان تراعي معايير الجودة العالمية. وقالت المجموعة إن الاستديوهات تمتد على مساحة 100 ألف متر مربع، “وستصبح مركزاً رئيسياً لإنتاج الأفلام والبرامج التلفزيونية، مما يعزز من جاذبية البلاد كوجهة مفضلة لصناع الأفلام الدوليين”. وتهدف الاستديوهات الى توفير محتوى ملهم ومحفز يتراوح بين عروض ثقافية وبرامج حوارية اجتماعية إلى الرياضة، الترفيه، والتوعية الصحية. ولم يحدد موقع انشاء الاستديوهات أو القناة التلفزيونية بعد، علماً أن “مجموعة الحبتور” تمتلك في بيروت فندقين في منطقة سن الفيل في شرق بيروت، هما “هيلتون بيروت حبتور جراند” و”هيلتون بيروت متروبوليتان بالاس”.

واختتم الحبتور قوله: “برامجنا مصممة لتلهم وتحفز شباب لبنان والعالم، مشجعة إياهم على اعتناق الإيجابية وملاحقة أحلامهم بكل ثقة وتفاؤل”.

يُذكر أن الحبتور كان أعاد افتتاح فنادقه في بيروت في العام الماضي، بعد اقفال دام نحو 3 سنوات.

شاهد أيضاً

#بذر #العنب…

حبة صغيرة في حجمها..كبيرة في فوائدها… احرص على تناول العنب مع بذره واكتشف معنا في …