من افضل اللوحات فى العالم لا تقدر بثمن … لماذا ؟!

 

لوحة للفنان الروسي فيدور ريشيتنيكوف» التي رسمها عام 1952 بعنوان 《low marks again》

، وهي ل فتى عائد من المدرسة وقد رسب في الامتحان، وكيف أن العائلة تنظر إليه بلوم، وأخوه ينظر إليه بشماتة… يقول لهم الفنان: «عاملوه كما عامله الكلب، فهو يحبه ناجح أو راسب، يحبه لذاته».

هي نموذج للفن الذي يربي الناس و يصحح تصرفاتهم
من صفحة مكتبة النور

شاهد أيضاً

سلسلة ثقافة الأدب الشعبي المعاصر – (ج / 28 ) و نظرية قراءة التاريخ من معطيات الحاضر

الباحث الثقافي وليد الدبس كأبرز مفردات الوجود و الإنتماء عبر الحقب الزمنية – كظاهرة القرنين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *