( نتائج طوفان الأقصى )

محمد أمين

من خلال متابعة صفقة التبادل للأسرى وردات الفعل عليها يؤكد بأن حماس تنفذ هذا الأتفاق بكل ثفة بالنفس وهذا ما برز في اليوم الثالث حيث ظهرت قوة كبيرة من كتائب القسام بسلاحهم في إحدى ساحات غزة وتحت أنظار الجماهير وعدسات المصورين والأقمار الأصطناعية مما يؤكد أن ثقة بالنفس يتحلون بها وأرتياح أيضآ في حين نشاهد حالة الغضب التي يبرزها العدو من خلال منع اهالي الأسرى الفلسطينيين من ابسط انواع الفرح بالأفراج عند ابنائهم المساجين قصرآ لأنهم فقط كانوا يطالبون بالحرية والعدالة، وهو ما يثبت بأن القسام استطاع أن يثبت نفسه في المرحلة المقبلة في رسم مستقبل غزة من ناحية وقيام دولة فلسطينية بقرار وطني من ناحية آخرى ، وهذا ما كان يرفضه العدو الاسرائيلي ويؤيده المجتمع الدولي الذي إنقلب رأس على عقب بعد معركة ( طوفان الأقصى) وهو ما برز من ردات فعل عربية واسلامية ودولية وهذه المعركة أعادة القضية الفلسطينية على اولويات جداول الأعمال الدولية وأكدت على عدالة قضية فلسطين إلى الأولويات وإنه لا يمكن لأي شعب صاحب حق قهره والأنتصار عليه وبالأخص إن رجاله أثبتوا أنفسهم في القتال وفي السياسة مما يجعلهم قادرين على رسم مستقبلهم بأنفسهم وتحقيق العدالة والمساواة من خلال تطبيق القانون الدولي وإستعادة حقوقهم المسلوبة وذلك من خلال التغاضي عن تطبيق القرارات الدولية من قبل العدو الإسرائيلي والأنحياذ الدولي لهذا الكيان المصطنع ، وهذا ما حققته معركة طوفان الأقصى للقضية الفلسطينية المحقة
أمين سر جمعية الحوار من أجل لبنان الواحد

شاهد أيضاً

النائب اللبناني إبراهيم الموسوي في حديث لِمهر:

إذا فكر الاحتلال بحماقة تجاه لبنان فإن المقاومة أعدّت له مالايتخيّله *أكد عضو كتلة الوفاء …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *