البحر الأحمر. خط احمر على السفن الإسرائيلية..

 

بقلم/ حميد الطاهري

ان البحر الأحمر خط احمر. من قبل ابطال القوات البحرية اليمنية، على السفن الإسرائيلية، وهذا ياتي على اصدار بيانات قوية من قبل القوات المسلحة اليمنية في صنعاء، وبيانات القوات المسلحة اليمنية قد وضحت ذلك لاسرائيل وحلفاؤها….حيث ان السواحل البحرية اليمنية وباب المندب الذي يعد من اهم المنافذ البحرية العالمية، والذي تمر به مئات السفن التجارية وسفن النفط وغيرها من السفن، كون باب المندب من اهم المنافذ البحرية العالمية،
حيث اصبحت السفن الإسرائيلية تحت مرمئ القوات المسلحة البحرية اليمنية، وياتي ذلك من خلال الاستيلاء على سفينة اسرائيليه في البحر الأحمر، مم قبل ابطال القوات البحرية اليمنية الذين تمكنوا من الاستيلاء على السفينه ومن عليها وتم اخذ السفينه الى ميناء الحديدة،
حيث اصدر قائد الثورة السيد عبدالملك بدر الدين الحوثي خير قادة دول العالم تهديدات قوية في خطاباته العظمية لاسرائيل عدوة الامة العربية والإسلامية، حول استهداف العمق الإسرائيلي في الصواريخ وطيران المسير، وانه في الفعل تم استهداف العمق الإسرائيلي في الصواريخ وطيران المسير، وان عملية استهداف العمق الإسرائيلي من قبل ابطال القوات المسلحة اليمنية في الصواريخ وطيران المسير، بما ترتكب قوات الاحتلال الإسرائيلي من جرائم حرب ومجازر بشرية في حق ابناء قطاع غزة، وتدمر كل المنازل وغيرها،وترتكب جرائم تبكي قلوب من على السموات السبع واهل الأرض و تدمع لها العيون،
ان رسائل قائد الثورة السيد عبدالملك بدر الدين الحوثي قد وصلت الى القيادة الإسرائيلية والقيادة الأمريكية وكل من تحالفوا مع اسرائيل قاتلة اطفال وشيوخ ونساء فلسطين العربية، منذ زمن بعيد، وما ترتكبه في قطاع غزة من جرائم حرب ومجازر بشرية، مخالفه لكل التشريعات السماوية، والقوانين الانسانية الدولية، فان القيادة الإسرائيلية مجرمة حرب و محتلة ارض فلسطين العربية، وهي عدوة كل العرب والمسلمين،
فأن القوات المسلحة اليمنية والقوات البحرية اليمنية لن ترحم اليهود المحتلين لفلسطين العربية، وهكذا اصبحت السفن الإسرائيلية تحت قصف القوات البحرية اليمنية، والدليل العظيم على ذلك بما قاموا به ابطال القوات البحرية اليمنية يوم امس في البحر الأحمر، في الاستيلاء على سفينة اسرائيلية، ان العملية البطولية لابطال القوات البحرية اليمنية صدمة اسرائيل وقيادات حكومات الدول العربية والإسلامية والغربية، وان القادم اعظم من قبل القيادة السياسية في صنعاء وابطال اليمن الواحد وابطال القوات المسلحة اليمنية والقوات البحرية اليمنية، على اسرائيل عدوة الامة اذا لم تقف عدوانها الدموي على قطاع غزة،
فقد وضحت بيانات القوات المسلحة اليمنية، الذي القاها الناطق الرسمي للقوات المسلحة اليمنية العميد يحيى سريع، وقد تناولتها الوسائل الإعلامية اليمنية والعربية والإسلامية والدول الغربية، والكل شاهدون بيانات القوات المسلحة اليمنية عبر القنوات الفضائية وقراءة ذلك في الصحف والمواقع الاخبارية وعبر شبكات التواصل الاجتماعي،
وان رسالة القيادة السياسية المحنكه في صنعاء الحضارة وابناء الشعب اليمني الواحد، وصلت للقيادة الإسرائيلية وحلفاؤها، وان الشعب اليمني الواحد يقف صف واحد موحد في جانب الشعب الفلسطيني، ومع كل ابطال المقاومة الفلسطينية ضد إسرائيل عدوة الأمة، السؤال هنا يطرح لقادة الدول العربية والإسلامية اين انتم من دماء ابناء الشعب الفلسطيني؟ هل لكم موقف مشرف ياقادة الامة مثل القيادة السياسية في صنعاء الحضارة، في اعلان عاصفة حزم او اي مسمى لا اي عاصفة مثل عواصفكم ضد اخوانكم العرب في العراق واليمن وسوريا وغيرها، ولكنكم اليوم لا سلطة لكم ياقادة الامة الذين ارتكبتم ابشع الجرائم والمجازر البشرية في اليمن الكبير، وغيرها ولكن الشعب اليمني الواحد لم يهزم كونه شعب صامد وشعب الجهاد وشعب منحه الله العلي العظيم القوة في وجه عواصفكم المستمرة ضده،ولكنكم لم تحققوا اي نصرا لكم في يمن الموت لكل من غزوا ترابها الطاهر،والتاريخ يشهد بذلك،
والتساؤلات هنا تطرح لكم يا زعماء الامة العربية والإسلامية لماذا لم تعلنوا عاصفة طوفان الاقصى ضد إسرائيل ضد عدوة الامة المحتلة لفلسطين العربية؟ هل انتم في خوف من امريكا وحلفاؤها ام ماذا؟ لماذا لم يكون لكم موقف تاريخي حول قضيه فلسطين العربية التي هي قضيه امة؟ متي تتحركوا يا زعماء الامة في ضرب الكيان الصهيوني، كما حدث من قبل القيادة السياسية في صنعاء،؟ انكم سوف تدفعون ثمن عدم حماية ابناء الشعب الفلسطيني من اليهود وحلفاؤهم،
ان إسرائيل هي عدوة كل المسلمين على وجه الأرض ومحاربة كل اليهود واجب ديني مقدس، وتحرير فلسطين العربية من يد اليهود يا زعماء الامة واجب ديني،. وتحية إجلال للقيادة السياسية في صنعاء الحضارة، ولكل ابطال القوات المسلحة اليمنية والبحرية على ما يقومون به في ضربات إسرائيل، وان كل ابناء الشعب اليمني الواحد، باركوا عملياتكم البطولية في استهداف العمق الإسرائيلي في الصواريخ وطيران المسير وكذلك الاستيلاء على السفينه الإسرائيلية، هذه اعمال بطولية يشهد له رب العرش العظيم وكل من في السموات السبع واهل الأرض، وتحية إجلال من الشعب اليمني الواحد لكل ابطال المقاومة الفلسطينية الذين يحققون انتصارات تاريخية على قوات الاحتلال الإسرائيلي في غزة الصمود،

شاهد أيضاً

بين الغيب الأميركي والغيبوبة العربية :

د. السيد محمد الحسيني الإدارة الأميريكية لا تعلم بالغيب لكنها تنطلق من المعطيات والوقائع والنتائج …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *