الشيخ شريف توتيو أشاد بعملية (حوّارة) الجديدة جنوبي مدينة نابلس

 

أشاد عضو قيادة “جبهة العمل الإسلامي” في لبنان / عضو “مجلس أمناء حركة التوحيد الاسلامي” الشيخ شريف توتيو :بعملية “حوارة ” الجديدة جنوبي مدينة نابلس، والتي أدت إلى إصابة مستوطنين من أبناء شخصيات صهيونية مرموقة ، أحدهما نجل بنيامين وتاليا كهانا اللذين قُتلا في عملية إطلاق نار بالقرب من مستوطنة عوفرا شمال شرق رام الله عام 2000، وأيضاً هو حفيد الحاخام مئیر کهانا مؤسس حركة كاخ اليهودية المتطرفة، أمّا المصاب الثاني فهو ابن شقيق إلياهو ليمان رئيس مجلس كريات أربع بالخليل، وابن شقيق المديرة العامة لمجلس المستوطنات اليهودية في الضفة الغربية “يشع ” ، شيرا لیمان وذلك انتصاراً وانتقاماً لحرائر القدس ونابلس والخليل وردّاً على كل جرائم العدو كما أعلنت بذلك كتيبة الفجر التي تبنت العملية”.

واعتبر الشيخ توتيو في تصريح ادلى به : “أن المقاومة الفلسطينية ومن خلال تلك العمليات الجريئة انتقلت من موقع الدفاع عن النفس إلى موقع الهجوم والتحدي ،
والالتحام المباشر مسجلة نقاط التفوق عليه وعلى منظومته الأمنية
والعسكرية، وهي باتت اليوم تنفذ عملياتها الجهادية بقدر عالٍ من الشجاعة والمهارة ، وتتخطى كل الإجراءات الأمنية للاحتلال وتتفوق عليه، بل وتضربه في عمق منظومته تلك، ومن حيث لا يحتسب.”

شاهد أيضاً

وحدة التدخلات الطارئة تدشن مساهمتها لمشاريع المبادرات المجتمعية بمحافظة إب اليمنية من مادتي الاسمنت والديزل ..

تقرير /حميد الطاهري دشنت اليوم وحدة التدخلات المركزية التنموية الطارئة بوزارة المالية بالتنسيق مع السلطة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *