بالفيديو هبه عبد الفتاح…تفتح النار على الدراما ودورها في زيادة العنف ضد المرأة

 

الكاتبة الصحفية هبه عبد الفتاح ضيفة برنامج ( طعم البيوت) رئيس مجلس إدارة شبكة هايدى نيوز على القناة الثانية المصرية، وأدارت الحوار المذيعة دينا شعراوي، ورئيس تحرير البرنامج محمود ببلاوي

وتحدثت هبه عبد الفتاح عن حملة ال 16 يوم لمناهضة العنف ضد النساء والفتيات والتي تحمل شعار «امسكوا طرف الخيط..وشاركوا في القرار» و تستهدف مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي والتي أصبحت تؤثر في حياتنا بشكل كبير .

واكدت هبه عبد الفتاح مشيرة إلى انه من خلال أهداف الحملة أصبحت كل فتاة أو سيدة تستطيع مواجهة العنف بمنتهى العزم والإصرار وتبدأ بالامساك بالحل وتساعد غيرها في النجاة من العنف، وليس ذلك فقط ولكن أصبحت السيدات والفتيات تملكن القدرة على مواجهة هذا العنف بكافة  أشكاله وصوره سواء أسري او بالعمل أو بالشارع بما يحفظ كرامتها وحقوقها .

وأشارت هبه عبد الفتاح قائلة أن ثقافة العنف أضحت تسيطر على سلوكيات البعض مما قد تدفعهم الى إرتكاب أفعال لا تليق، وقد تجرح مشاعر السيدات و الفتيات

وأضافت الكاتبة  الصحفية  هبه عبد الفتاح موضحة ان الدراما أيضاً سواء في المسلسلات والأفلام أستطاعت أن تعبر عن واقع ومعاناة المرأة وما يحدث لها من عنف ، فعندما نتحدث عن مشاهد العنف ضد المرأة في الدارما، نجد أنه في السنوات الماضيه كانت هناك مجموعة كبيرة من الأعمال الدرامية  التي ساهمت في زيادة العنف ضد المراة، مما كان له الأثر السلبي على المراة وحياتها و دورها في المجتمع ،
بل و أظهرت المرأة بصورة الانسانة الضعيفة  المعدومة القيمة. وهناك العديد من المسلسلات التى أعتمدت على البلطجة وإهانة المراة.

واشارت هبه عبد الفتاح مؤكدة، و لكن كان هناك نقطة تحول في دراما رمضان 2022 ، حيث أستطاعت بعض المسلسلات الدرامية أن تنصف المرأة وتجعلها تحصل علي حقوقها كاملة، حيث أصبحت الدراما في الآونة  الاخيرة  فقط تهتم بالمرأة وتنظر لها نظرة احترام مثل مسلسلاتنا وافلامنا في زمن الفن الجميل، وظهرت مسلسلات مثل فاتن امل حربي وغيرها ،
وعكست بعض المسلسلات صورة إيجابية لقوة المرأة في مواجهة التحديات في صورة الأم والزوجة مثل بنت السلطان – كله بالحب- خلي بالك من زيزي – قصر النيل -وكل ما نفترق – -لعبة نيوتن والذي ركز على مشكلة الطلاق الشفهي – لحم غزال – ضد الكسر _ هجمة مرتدة

وأشارت هبه عبد الفتاح قائلة: أن مسلسل فاتن أمل حربي من دراما 2022 للكاتب الكبير إبراهيم عيسي ، من المسلسلات التي عززت شخصية المرأة وأوضحت دورها الإيجابي في المجتمع وكذلك العنف ضد المرأة، حيث ناقش المسلسل قضايا من أهم قضايا المرأة في المجتمع، حيث أن ذلك المسلسل أستطاع تطهير نفوس ممن يملكون دوافع عدوانية ضد المرأة او ممن يساهمون في تعزيز هذه الدوافع.

وأضافت هبه عبد الفتاح موضحة: لكن على الجانب الآخر فإن هناك مسلسلات في السنوات السابقه تزايدت فيها حدة العنف بشكل عام في كثير من المشاهد مثل مسلسلات (اللي ملوش كبير موسى- ونسل الأغراب والقاهرة كابول -والنمر- وبين السما والأرض- وضل راجل والطاووس _ ملوك الجدعنة.

 

وأكدت هبه عبد الفتاح أن المشهد الدرامي الذي يظهر العنف ضد المرأة له تأثيره على السيدات و الفتيات في السعي والإصرار علي أخذ حقوقهم وعدم التهاون مع اي عنف لهن ، فقد أصبحت الدراما لها دور في تغيير السلوك والاتجاه المجتمعي ضد العنف الذي يمارس ضد المراة.

 

الجدير بالذكر أن هبه عبد الفتاح كاتبة صحفية ورئيس مجلس إدارة شبكة هايدى نيوز الإخبارية وأيضاً رئيس مجلس إدارة مؤسسة هايدي لرعاية الفئات الخاصة، و روائية وأدبية ،وشخصية عامة معروفة، وضيفة دائمة في العديد من برامج القنوات الفضائية  في التليفزيون المصري ، ولها إصدارات ادبية   منها المجموعة القصصية (الباحثات عن الحب) ، ورواية ( هايدي ) والتي تم طرحها في معرض القاهره الدولي للكتاب ٢٠٢٢.

 

شاهد أيضاً

تعذر وصول “الدفاع المدني” إلى كفركلا بعد إستهدافها

شن الطيران الحربي المعادي غارة على بلدة كفركلا. على إثر ذلك، توجهت فرق الدفاع المدني …