معرض عين عطا السنوي للمنتوجات. الزراعية والألبان وإلا جبان والأعمال الحرفية والبدوية

 

الف تحية وسلام الى القلوب الطيبة والمواقف الموحدة والتي لا تهزمهم عواصف ولا مخاطر ولا أزمات ، انتم حقاً تستحقون الحياة الحرة الكريمة وكل الحب والمودة والاحترام

.

أبناء بلدتي عين عطا كبارا وشبابا وشابات وفتيانا وفتيات انتم في الشدائد والمحن أبطال أقوياء
كقلاع جبل الشيخ ، أبناء بلدتي صبايا وشباب عين عطا انتم كنوز في هذا الزمن ، فلكم ترفع التحايا والقبعات احتراما لكم ولدوركم الوطني والاجتماعي والإنساني .
رغم قساوة المشهد العام في لبنان والظروف الاقتصادية الصعبة والأوضاع الصحية القاتلة ،

استمريتم وانتم تحاربون الياء س بإرادة صلبة لا تلين انتم الفرسان الشجعان الذين لا يهابون المخاطر وقساوة الأيام .
ابناءعين عطاء ورغم المصاب الأليم الموجع الذي اكتوى بناره كل بيت من أبناء ضيعتنا بخسارة
مجموعة من أبنائها فإلى أرواحهم فيض سلام وان يتغمدهم الله بواسع رحمته ويسكنهم فسيح
جنانه . ابنا ء عين عطا المقيمين منهم والمغتربين سيبقون يحاربون الياء س بالأمل وبحب الخير والعمل والدعم والمساعدة لكل من عاكسته ظروف الحياة من أبنائها .

واليوم ورغم الألم الشديد وما أصابنا من مسؤولينا الذين أوصلوا الوطن الى الهلاك والفساد والسرقات والصفقات .
. تبقى إرادة الحياة أقوى حيث أقامت مجموعة صبايا وسيدات عين عطا معرضها السنوي بعد توقف قسري ثلاث سنوات . والمعرض أقيم على ارض نادي الضيعة حضره ابناء عين عطا المقيمين والمغتربين و لفيف من آبناء منطقتي راشيا وحا صبيا تخلله عرض المونة البلدية والأشغال اليدوية التي كانت بمعظمها من منتوجات تعاونية عين اللوز للمنتوجات الزراعية على أنواعها ومعمل البان واجبان العطاء ، اضافة الى أشغال يدوية ومنتوجات زراعية للعديد من الصبايا والسيدات من أبناء البلدة والقرى المجاورة ، هذا اضافة الى جناح لمنحوتات النحات الفنان وائل ابو عاصي . ولوحات فنية للعديد من الصبايا والشباب .

 

وكان الاحتفال بداء بالنشيد اللبناني ، ثم كلمة للسيدة سمر القاضي الحاج فقالت: رغم عتم الليالي ، تبقى إرادتنا وطموحنا عالي ، هذا المعرض اليوم هو بجهود وتعب شباب وصبايا عين عطا لهم كل التقدير والاحترام عسى ان ينال إعجابكم وثقتكم ، لكي نستمر بمثل هذه النشاطات و لنبقى على الدوام نحاول معا ان نعيد البسمة على وجوه الأهل والأخوة والأخوات ، وتوجهت بالختام : بالتحية الى أصحاب الأيادي البيضاء الخيريين من عين عطا من مقيمين ومغتر بين .

 

اما رويدا الساحلي القاضي : رحبت بالحضور وقالت : بعد ظروف قاسية مرت على بلدتنا وعلى لبنان عدنا اليوم من جديد بهذا المعرض للتلاقي وإعادة وصل ما انقطع بسبب جائحة كورونا .
وختمت : عسى ان ينال هذا المعرض إعجابكم ويكون بداية لانطلاقة أعمال جديدة تعود بالخيرعلى مجتمعنا، كل الشكر لمن شرفنا بحضوره من أبناء منطقتي راشيا وحاصبياوأهلا وسهلا بالجميع.

 

اما رفيقة حرب غزالة قالت : بعد ثلاث سنوات تقريبا من الظروف القاسية بسبب جائحة كورونا والتي طالت كل بيت من بيوت عين عطا فجعلتنا بعيدين عن عاداتنا وتقاليدنا ففقد التواصل وغابت
اللقاءات وانقطعت .
وقالت : لا بد في البداية ان نترجم على كل الذين فقدناهم وان يجعل مثواهم الجنة اما المرضى
نتمنى لهم الشفاء العاجل .

تابعت : اليوم نجتمع في هذه البلدة الحبيبة التي حباها الله بنعم لا تعد ، فهي التي تعطي من
نبعها الدافق الذي لم ولن ينضب يوما من الخير والمحبة والنعم ،
قالت : هذا الحضور الجميل من بلدتنا وكافة القرى المجاورة ليس الا تأكيدا على تمسكنا بتلك
القيم التي رسخت فينا بذور الخير والعطاء كي يروي جيل لجيل قصة زمن جميل يليق بالاحترام
والمودة ، لانه مهما طالعتنا التكنولوجيا من تطورات لايمكن ان تمحي من قاموسنا تلك التربية والثقافة البناءة .

 

وختمت : لنعمل معا على ملئ إهراءآتنا الذي يراد طمسها ، بسنابل قمح جديد من شبابنا وشاباتنااصحاب الأدمغة والفكر الحر ولنعد الى ( نملية ) الخير والعطاء نملؤها من خيرات أرضنا وجنى زرعنا ، فكفانا رمي بذار على ارض لم تغل ، فالأرض التي تزرع بالخير
سنحصدها والأجيال ألقا دمة بالخير بإذن الله .
بعدها جال الحضور في أرجاء المعرض واختتم بسهرة فنية استمرت حتى ساعات الفجر ……….

 

ملاحظة : الصور : عدسة /. صدى وادي التيم /. وصبايا عين عطا /

شاهد أيضاً

بيروت

الشاعرة سناء زين معتوق   حلوة صبيتنا.. خلخالها عقد ياقوت ريقها خمر معتّق ودمعها للكنايس …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

أعلان إيجارات واستثمارات

اعلان

أعلانات

اعلان