للعيد طعمٌ آخر

رداح عسكور

قال لها والقلب يخفق شوقاً
وبين العيون عناق
وفي الأيدي باقات حبور:
تنثرين بذور الحياة حبّاً
تقطفين من خلايا الروح العسل
تتحمّلين سماجة الحمقى
وتنقذين القلوب الولهى
وتدركين، بل تعلّمين
أنّ تلك القلوب الكثيرة
يغمرها طيب
وأنّ أطيبها ،وأنقاها
تلك التي تمتدُّ إليكِ أيديها
قبل أن تطلبيها .
أجابت والخدّ تورّد:
سيبقى للعيد طعمٌ
وبك ينمو الحبّ ويكبر
وعلى ذكر القلوب
أنت متيّم
فكيف للحبّ أن يجحد ويهجر
مَن هام ولم يهدأ أويتجبّر
بل هو العيد، والعيد
بيننا يتبختر
والعيد حين عناق العيون
يعظم ويكبر.

شاهد أيضاً

مطر يهنئ السعودية في يوم تأسيسها:”نشارك أهل المملكة الفخر بهذا الأرث التاريخي لدولة صارت مسموعة الصوت على مسرح العالم”

  اصدر النائب ايهاب مطر بيانًا وجاء فيه:”نتقدم من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن …