من آسيا: عارضات أزياء ممتلئات غيرن مفاهيم الموضة المثالية

على الرغم من القواعد الصارمة التي فرضها عالم الموضة على جميع عارضات الأزياء وأهمها تمتعهن بجسم نحيف ممشوق القوام حتى يعرضن الأزياء بالشكل المثالي إلا أن بعض العارضات الممتلئات تمردن على تلك القواعد واقتحمن عالم الأزياء عنوة ليس هذا فحسب ولكنهن حققن الكثير من النجاح خاصة في توصيل رسالتهن بأن الجمال لا مقاييس له، واليوم نعرفكم على بعض عارضات الأزياء الآسيويات اللاتي كسرن الصورة النمطية للجسم النحيف.

بيشامبر داس

بدأ تألق ولمعان العارضة البريطانية الهندية بيشامبر داس من صفحتها الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي انستغرام؛ وما يميز بيشامبر هو إطلالاتها الجريئة التي لا تعرف الخوف ولكن بشكل عصري دون ابتذال، وعلى صفحتها تستعرض بيشامبر جسدها الممتلئ في مختلف الأزياء والفساتين الأمر الذي أوصلها إلى التعاقد مع وكالات تجارية شهيرة.

 

نعومي واتنابي

لا تملك عارضة الأزياء اليابانية نعومي واتنابي جسدًا ممتلئًا فقط ولكنها تملك أيضًا عقلًا لامعًا أوحى لها ومكنها من أن تكون صاحبة أول خط أزياء ياباني لذوات الحجم الممتلئ، وبالإضافة إلى ذلك فإن نعومي مرحة وموهوبة وأنيقة وجميلة وهو الأمر الذي يساعدها دومًا على تعزيز صوت وإبراز النساء اليابانيات والآسيويات ذوات الحجم الزائد في جميع أنحاء العالم.

بريسيلا كاترينا

قامت جدة بريسيلا بتربيتها في جزر ساموا حتى بلغت العاشرة من عمرها، وقد أمضت بريسيلا حياتها الصغيرة منغمسة في ثقافة الجزيرة إلى درجة أنها لم تكن تعرف من اللغة الإنجليزية بخلاف قول “نعم” أو “لا”.

“أود أن أرى المزيد من التمثيل لجميع الأعراق ليس فقط الأسود أو الأبيض، لقد كان من الصعب بالنسبة لي عندما بدأت في عرض الأزياء التعرف على نماذج معينة لأنني كنت أعرف أنهم لا يمثلونني ثقافيًا على الرغم من أنهم ربما يشبهونني، أشعر أن كل فتاة صغيرة مهما كانت خلفيتها العرقية تحتاج إلى رؤية نماذج مختلفة يمثلونها أو يعبروا عنها، “هكذا قال بريسيلا كاترينا لمجلة The Curvy Fashionista.

 

 

شاهد أيضاً

سلسلة ثقافة الأدب الشعبي المعاصر – (ج / 28 ) و نظرية قراءة التاريخ من معطيات الحاضر

الباحث الثقافي وليد الدبس كأبرز مفردات الوجود و الإنتماء عبر الحقب الزمنية – كظاهرة القرنين …