الموت وقوفاً

بقلم الشاعر فؤاد عيسى

الأقصى شرع أبوابه للصلاة
قم وصل ٍواضرب الطغاة
لأ تسترح لحظة ايها الاسد
فهناك يوم اخر للحياة
المسألة صراع على الوجود
فالحدود ليست سوى رفاة
أن طلبت المجد فورا تجده
خنجر مسموم في صدور القساة
في أسطورة الهيكل سر وجودهم
ونحمي أقصى عراة حفاة
لله درك يا ابن علقم
اعطيتهم درسا أن الموت حياة
دخلت في وجدان اطفال فلسطين
واريتهم أنهم في الحصار هواة
لا تطلب الموت إلا واقفا
ولا تطلب المجد من الرعاة

شاهد أيضاً

النائب ناصر جابر الاحتفال الذي اقامته روضة المربية سلمى جابر النموذجية الرسمية بتخريج الدفعة السابعة من طلابها ( العلم نور )

مصطفى الحمود رعى النائب ناصر جابر الاحتفال الذي اقامته روضة المربية سلمى جابر النموذجية الرسمية …