أمسية شعرية لملتقى الألوان الفني في متحف النحات والفنان عزت مزهر

مزهر: ” ابداعات النحات والفنان مزهر وصلت الى العالمية ورفع اسم لبنان عاليًا “

 

كتب مدير التحرير المسؤول:

محمد خليل السباعي

 

المسيرة مستمرة وتقودها السيدة زوجة النحات والفنان الراحل عزت مزهر ، منذ وفاته عام ٢٠٠٩ ،وصولًا الى تأسيس جمعية تحمل اسمه، وتواكب النشاطات الثقافية والفنية المتعددة في رحابها، فإستضافت موخرا” رئيسة جمعية “عزت مزهر للفنون” سمر عطايا مزهر، في مقر “متحف الفنان والنحات عزت مزهر”، في بلدة الناعمة – حارة الناعمة،بحضور الشاعر الزجلي جريس البستاني ،وفدا” من “ملتقى الألوان الفني” ضم رئيس الملتقى الشاعر محمد علوش واعضاء الهيئة الإدارية التشكيلية بسكال مسعود والصحافي أحمد زين الدين والمخرجين علي نزها وزكي المصري، والشعراء : حسن المقداد ، عناية زغيب ،احمد عامر، محمد بنوت، بلال دياب، مريم كرّيم ، غدير ناصر الدين ، لين نجم، والمنشد محمد بندر ، جمال عامر، وجويس يزبك.

بداية اللقاء كانت مع جولة للوفد، على أرجاء المتحف، حيث شرحت السيدة مزهر ، :”بشكل مفصل محتويات المتحف من منحوتات ولوحات فنية ، رسمها الراحل النحات والفنان عزت مزهر ، بازميله ويديه ، حيث وصلت ابداعاته الى العالمية، رافعًا أسم لبنان عاليًا، طوال مسيرته الفنية ، وانني مستمرة في متابعة ما رسمه ونحته وخطط له ، لناحية الحفاظ على ارثه الفني ، واطلاع الشباب والجيل الصاعد، على ذوقه الفني ومشروعه في عالم النحت ،الذي ابدع وتألق فيه ، محلقًا في جوانب عدة في مراحل حياته ، من نحات وفنان واستاذ جامعي ، وصولًا إلى تأسيسه مدرسة فنية خاصة به “،

 

ثم كانت كلمة ترحيبية من الشاعر علوش أشار فيها:” الى القيمة الفنية والثقافية التي يمثلها متحف الفنان مزهر وأهمية تماهي الفنون مع بعضها البعض بحيث اليوم تقرأ القصائد على مسامع المنحوتات الناطقة والمنصتة أزليا الى صوت الفن والإبداع”.

 

ومن بعده قدم الشعراء، مسوؤل “اللجنة الادبية في الملتقى ” ،الشاعر بلال دياب حيث البداية مع الشاعر البستاني، ومن ثم قرأ الشعراء قصائدهم المتنوعة من فصحى ومحكي وزجلي ،في أجواء من السحر والجمال والإبداع.

شاهد أيضاً

🟤🟠 درس في التحدي .. بعد 40 سنة من رسوبه في الجامعة، يفوز بجائزة نوبل في الكيمياء..

منجي الباوندي، الكيميائي الأمريكي من أصول تونسية والبالغ من العمر 62 عاما، أعلن ضمن الفائزين …