زجاجة الرضاعة تسبب تسوس الأسنان

حذرت جمعية طب الأسنان الأمريكية من وضع الرضيع في الفراش وزجاجة الرضاعة في فمه، سواء كان فيها حليباً أو عصيراً.
فعند شرب الرضيع الحليب من الزجاجة يمتص السائل ببطء، ويظل السكر في فمه، وتكسر بكتريا الفم السكر وتحوله إلى حمض يلتهم مينا الأسنان، خاصة العلوية.

ويسمّى ذلك “تسوس الأسنان بزجاجة الرضاعة”، وهو أمر لا يجب الاستخفاف به، لأنه يصعب على الطفل المضغ والتحدث بوضوح، ويقود إلى سنوات من تقويم الأسنان لاحقاً، أو علاج الأسنان الدائمة في وقت مبكر.

وترجح تقارير جمعية طب الأسنان الأمريكية، أن تنمو أسنان الأطفال الذين يفقدون اللبنية مبكراً، بشكل ملتو أو معوج.
لذلك، تنصح التوصيات الطبية بتقليل مص زجاجة الرضاعة، في اليوم. وإذا كان المص يهدئ فيمكن اللجوء للهاية، وإعطاء الرضيع الزجاجة للماء فقط.

وللوقاية من التسوس يُنصح أيضاً بتجنب غمس مصاصة الزجاجة في العسل، أو إضافة سكر إلى الماء، أو إعطاء الرضع مشروبات الصودا، والتخلص من زجاجة الرضاعة بداية من 14 شهراً.

شاهد أيضاً

🟤🟠 درس في التحدي .. بعد 40 سنة من رسوبه في الجامعة، يفوز بجائزة نوبل في الكيمياء..

منجي الباوندي، الكيميائي الأمريكي من أصول تونسية والبالغ من العمر 62 عاما، أعلن ضمن الفائزين …