بعد قصة حب عنيفة .. يتزوج عليها بعد 5 أيام من الزفاف

شهدت محكمة الأسرة المصرية واقعة غريبة، حيث لم تتوقع فتاة عشرينية أنها ستقضي شهر العسل بين أروقة المحاكم، وأنها ستقف أمام القاضي لتطلب منه أن يطلقها من حب حياتها كما وصفت زوجها، بعد أن تزوج عليها عرفياً بعد مرور 5 أيام فقط من حفل زفافهما، فتركت له المنزل وطلبت الطلاق، لكنه رفض وهددها بتشوية سمعتها إن لم تعد للمنزل مرة ثانية، ليجعلها تتذوق مرارة الانتظار داخل محكمة الأسرة بعد أن أقامت ضده دعوى خلع، وفقا لصحيفة الوطن.

وأكدت الزوجة الشابة لقاضي محكمة الأسرة، إنها قابلت زوجها قبل 10 سنوات وكانت طالبة صغيرة وأعجبت به وتبادلا المشاعر، وبعد أن دخلت الجامعة تقدم لخطبتها وكانت سعيدة للغاية بأن قصة حبهما ستكلل بالزواج مثلما حلمت طوال هذه السنوات، وبدأت على الفور في تجهيزات الزواج، كما أنها عاشت كل يوم وهي تحلم بالانتقال معه إلى منزل الزوجية الذي جهزته بنفسها، وبعد فترة تم تحديد موعد الزفاف وأقاما حفل زفاف وصفته بأنه كان أسطورياً.

وتابعت الزوجة أنها لم تر منه أي سوء طوال سنوات معرفتها به، بل كان شخصاً لطيفاً ومهذباً ويظهر لها كل الحب، فضلاً عن خجله الشديد من الجنس الآخر طوال الوقت، ولم تلحظ عليه علاقة بأي فتاة أخرى غيرها، وعلى بالرغم من ذلك تغير بعد الزواج 180 درجة، حتى أنها شعرت أنه تبدل بشخص آخر، وأول عيب واجهته أنه عصبي بشدة.

وأضافت: “بعد 5 أيام من زواجنا لقيت على تليفونه ورقة زواج عرفي بتاريخ اليوم ده، وبعد يومين سمعته بيتكلم في التليفون معاها وهو بيوعدها أنه هيسافر معاها هي وهيتحجج إن جاله شغل مفاجئ ويلغي شهر عسلنا”.

وأوضحت أن مشاجرة كبيرة حدثت بينهما وبعدها اعترف لها بأن الفتاة التي تزوجها عرفياً كان على علاقة بها قبل أشهر ووعدها بالزواج هي الأخرى، ولازالت دعوى الخلع منظورة أمام الأسرة المصرية.

شاهد أيضاً

صباح القدس

  ناصر قنديل صباح القدس والمقاومة تتقدم ، وحلف الأعداء يتموضع ويتفكك ، فالكل يقرأ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

أعلان إيجارات واستثمارات

اعلان

أعلانات

اعلان