تقدّم معلومات مفيدة للشباب والفتيات… جدة أردنية تحظى بمئات آلاف المتابعين على تيك توك

حققت الجدة الأردنية عالية الرشق، عمرها 81 عاماً، شهرة كبيرة على منصة “تيك توك” التي أصبحت تستخدمها بشكل كبير لنشر آرائها التي لا تخلو من حكمة السنين ومعلومات مفيدة، لا سيما للشباب والفتيات.

وزاد عدد متابعيها على المنصة ليصلوا مئات الألوف حاليا.

وعملا بمقولة “رُب ضارة نافعة” كانت أول معرفة للجدة عالية بمنصة تيك توك أثناء فترة الإغلاق لمنع تفشي جائحة كورونا في المملكة الأردنية، حيث أقنعتها حفيدتها باستخدام المنصة للتخلص من الملل الذي تعانيه بسبب عدم السماح بالخروج من البيت.

وقالت عالية الرشق لتلفزيون رويترز: “تعرفت ع التيك توك، أجتنا الكورونا وقاعدين بالبيت وأنا من النوع النشيط كتير، بحب اطلع أروح وآجي، بتعرف واجبات كتير عليّ فزهقت. عندي حفيدتي قالت لي تيتا أنا شفتك متضايقة شو رأيك تلعبي على التيك توك، عندك معلومات قيمة وكذا قلت لها هذا كلام فاضي، هذا للبنات الصغار قالت يا تيتا يا تيتا. المهم اقنعتني وحطت لي صفحة على التيك توك ويوميتها كنّت حاطة أكلة حطتها، لو بتشرف شو أجاني لايك فلقيت الشغلة حلوة، تشجعت، فصرت كل يوم أطلع موضوع”.

وأضافت: “عندي معلومات قيمة، ليه ما أفيد ها الصبايا وها الشباب فيها، معلومات كتير حلوة، فلقيت فيه تشجيع منهم وكتير كتير مبسوطة، بعدين أكتر شي مبسوطة بطلع لهم على المباشر، صرت حلّالة مشاكل، والله العظيم”.

ومنذ ذلك الوقت نما متابعو الجدة عالية حتى بلغوا أكثر من 222 ألفا تقدم لهم نصائح وتتبادل معهم المشورة ويتشاركون معا مواضيع تتراوح بين الطهي والاهتمام بالحدائق والعلاقات وغيرها.

وفي ما يتعلق بما إذا كانت تواجه بعض المشكلات في تحضير الموضوعات التي تقدمها لمتابعيها قالت الجدة عالية: “موضوع كويس بكتبه، بدرسه، لأنه معظمه عن غيب، بتعرف أول ما كنت أصور كنت آخذ ٣ – ٤ أيام بالشغلة لأحفظها. ومرات جبت لوح كبير زي تبع الصغار أكتب الكلمة المعصلجة معي. هلا اسم الله عليّ بيومين بحفظها، بيوم بحفظها، وعلى طول بقدمها”.

ورغم أنها أم لسبعة أبناء وجدة لعدد 34 حفيدا وجدة لآباء وأمهات 4 من أحفاد الأبناء فإن المؤثرة عالية الرشق تعتبر كل متابعيها أحفادا لها وتقول “كلهم بقولوا لي تيتا، بعدين أنا محظوظة كتير كتير اللي عندي أحفاد حول العالم”.

شاهد أيضاً

صباح القدس

  ناصر قنديل صباح القدس والمقاومة تتقدم ، وحلف الأعداء يتموضع ويتفكك ، فالكل يقرأ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

أعلان إيجارات واستثمارات

اعلان

أعلانات

اعلان