*هذا نحن وهذه رموز حضارتنا فمن انتم، وما هي رموز مدنيتكم المزيفة…!؟

*د. محمد صادق الحسيني*

يقدم الحدث الكربلائي المرأة العربية المسلمة بأرقى مظاهر الإنسانية ويبتعد كثيرا عن الصورة النمطية التي يحاول الفكر الحداثي الغربي تقديمها عن نظرة الإسلام للمرأة.

فالمرأة في كربلاء وما بعد كربلاء هي المرأة الصلبة المتماسكة التي تجهز للحرب و تتقدم في ركابها و تترك شؤونها الشخصية و تلتحق بها و تودع أبناءها للذهاب إلى القتال و تستقبلهم شهداء و تحضن ذريتهم وتكمل من ثم مهمة العمل النهضوي عبر شرح وتبيين ما جرى و تصمد و تتحدى و تواجه و تتكلم بجرأة و شكيمة وكبرياء وبلاغة توازي ضرب السيوف و نضح السهام فتعطي للحدث كل لوازم شموخه و كماله..

زينب هي سيدة
جهاد التبيين بابهى صوره

فالسلام عليك يا زينب يوم ولدت ويوم رحلت ويوم تبعثين من جديد.

*وعيك- بصيرتك*

شاهد أيضاً

صباح القدس

  ناصر قنديل صباح القدس والمقاومة تتقدم ، وحلف الأعداء يتموضع ويتفكك ، فالكل يقرأ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

أعلان إيجارات واستثمارات

اعلان

أعلانات

اعلان