><><> هجرة الطيور ><><><

بقلم شاعر الجولان
خالد سويد

هاجرت سحب غيم زارها الوهن
راعها الحرائر في قصورها ترتهن

تبحث عن نقاء ليس فيه رجس
حضارات..بتول ليس فيها سكن

وأسراب الطيور ..هاجرت للبعيد
همها الأمنَ لصغار … راعها الفتن

هاجرت خيرات وطني .. وللبعيد
وخيار آخر يدفن في ثرى الوطن

حملوا المتاعات خبراتاً .. وعقول
ركبو اليم تساهرهم امواج المحن

شباب أمتي تبني للغير حضارتهم
والأهل في بقايا ديار زارها العفن

ودعوا الأهل ،وحجارة الحي ليلاً
وتركوا الأوطان ..في أتون ورسن

وطائر الدوري ..هاله غباء جهلهم
يبني عشهه … في بقاياهم سكن

السهول خضراء مصفرة ،أقماحها
ترفض الحصاد بلا تراتيل وشجن

ويح أمتي من سكن الدارلورحلو
من يبني العش ..لو تنفس الزمن

أغروهم بلعبة الدولار ،لسد جوع
زينوا لهم وكر الضباع جنان عدن

وطني عزَّ علي أولاد عهرٍ تجمعوا
حولك سلبوا خيرك ،قياصر القرن

نبشوا القبور .. فأيقظوا ،ساكنيها
قتلوا الشيخ ..في محرابه مؤتمن

هدموا المساجد ،وكسروا الصليب
طاب لهم ريح الدم ..شرعاً وسنن

اصدحي ياطيور … عجلي العودة
نبني الديار بايدينا لافضل ولامنن

موقع مجلة كواليس

شاهد أيضاً

صباح القدس

  ناصر قنديل صباح القدس والمقاومة تتقدم ، وحلف الأعداء يتموضع ويتفكك ، فالكل يقرأ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

أعلان إيجارات واستثمارات

اعلان

أعلانات

اعلان